Close

تفتيت حصى الحالب بالمنظار

الحالب هو الأنبوب الواصل بين الكلية والمثانة البولية، ويوجد في جسم الإنسان حالبان، حيث يخرج من كل كلية من الكليتين حالب، ويعمل على نقل البول منها إلى المثانة البولية، تمهيدًا لإخراجه بعد ذلك عبر مجرى البول إلى خارج الجسم، ونظرًا لضيق قطر الحالب وصغر حجمه نسبيًا؛ تعلق به الكثير من الحصوات التي تتكون بداخله، أو الحصوات التي تنتقل إليه من الكلية بعد أن تتكون فيها، وفي هذا المقال، نستعرض مشكلة حصوات الحالب، وأسبابها، والأعراض المصاحبة لها، وأساليب الوقاية منها، وطرق تفتيت حصى الحالب بالمنظار ، وغير ذلك من جوانب هذا الموضوع.

ما هي الحصوات؟ وما هي أسباب ظهورها؟

الحصوات هي أجسام صلبة تظهر في أماكن متعددة من الجهاز البولي للإنسان، وتتكون بفعل تراكم الأملاح والمواد المترسبة من البول التي تتفاعل مع بعضها وينتج من تفاعلها تَكَوُّن هذه الكتل الصلبة التي تختلف في تركيبها الكيميائي وفي حجمها وفي أماكن تواجدها، وتتكون هذه الحصوات بمساعدة مجموعة من الأسباب والعوامل، من أهمها:

  • قلة شرب الماء: حيث أن كثرة شرب الماء تساعد على إذابة الأملاح وتنقية الكليتين والجهاز البولي عمومًا ومنع زيادة نسب المواد المترسبة من البول، ويوصي الأطباء الشخص البالغ بتناول ثلاثة لترات من المياه يوميًا للحفاظ على صحة الجهاز البولي ومنع تكون الحصوات بالإضافة إلى تحقيق فوائد صحية أخرى مثل نضارة الجلد وتحسين الهضم، وغير ذلك.
  • تناول كميات كبيرة من بعض الأدوية التي تحتوي على عناصر كيميائية تساعد على تكون الحصوات، منها بعض أدوية إدرار البول، وبعض الفيتامينات، وأقراص الكالسيوم، وغير ذلك.
  • سوء التغذية: تناول بعض العناصر الغذائية بكثرة قد يساعد على تكون الحصوات، لذلك يعد التوازن الغذائي أحد أهم عوامل الوقاية من ظهور الحصوات.
  • المشاكل الهرمونية: بعض الاضطرابات الهرمونية قد ترفع من فرص تكون الحصوات.
  • ضعف عملية الأيض: كذلك قد تساهم بعض الاضطرابات في عملية الأيض أو التمثيل الغذائي في تكون الحصوات.

ما هي الأماكن التي تظهر فيها الحصوات؟

تظهر الحصوات في أماكن مختلفة من الجهاز البولي للإنسان بنسب شيوع متفاوتة، ويعد اختلاف أماكن ظهور الحصوات أحد أهم عوامل اختلاف الطرق العلاجية في التعامل مع الحصوات المختلفة، وتظهر الحصوات في أحد الأماكن الآتية:

  • الكليتين.
  • الحالبين.
  • المثانة البولية.
  • مجرى البول.

من أين تأتي حصوات الحالب؟

حصوات الحالب في العادة تنتقل إليه من الكلى بعد أن تتكون فيها، ثم تعلق في الحالب بسبب ضيقه وصغر قطره، وفي بعض الأحيان تتكون الحصوات داخل الحالب نفسه من البداية، ولا تنتقل إليه من الكلية كما هي العادة.

ما هي الأعراض المصاحبة لوجود الحصوات؟

تختلف الأعراض المصاحبة لوجود الحصوات باختلاف مكان الحصوة وحجمها، ويعتبر المغص الكلوي هو العرض المشترك بين أنواع الحصوات المختلفة في طبيعتها وفي مكان تواجدها، والمغص الكلوي عبارة عن آلام شديدة في الجانبين ناحية الظهر، وهناك بعض الأعراض الأخرى ، من أهمها:

  • نزول دم مع البول.
  • الشعور بحرقان في البول.
  • حدوث انقطاع مفاجئ في عملية التبول في بعض الأحيان.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الشعور بالغثيان.

وهناك بعض الأعراض التي يكثر ظهورها مع أنواع معينة من الحصوات، من أهمها:

  • كثرة التبول: وهو من الأعراض الغالبة في حصوات المثانة، شأنه في ذلك شأن حرقان البول أيضًا، والشعور المفاجئ بالرغبة في التبول بصورة عاجلة وملحة جدًا.
  • احتباس البول أو عدم القدرة على التبول نهائيًا: وهو من الأعراض المختصة بحصوات مجرى البول.

وبالنسبة لحصوات الحالب، يغلب ظهور الأعراض التالية مع الحصوات التي توجد في أعلى الحالب: آلام جانب البطن، وارتفاع درجة الحرارة، والغثيان، وحرقان البول، ونزول دم مع البول.

أما مع الحصوات التي توجد في أسفل الحالب يكثر ظهور الأعراض التالية: كثرة التبول، ووجود آلام في أسفل البطن، ونزول دم مع البول أيضًا.

أ.د. أحمد فاروق استاذ م.جراحة المسالك البولية

استشاري جراحة المسالك البولية وامراض الذكورة والعقم
مدير وحدة جراحة المسالك البوليه بمستشفى عين شمس التخصصي سابقا
محاضر ومدرب في جراحات المناظير البولية في المؤتمر السنوي IGLUC
استشاري وأستاذ جراحة المسالك البولية فى: مستشفى كليوباترا، مستشفى القاهرة التخصصي، مستشفى عين شمس التخصصي، المستشفى الجوي التخصصي
محاضر ومدرب في جراحات الناصور البولي النسائي بالجمعية الدولية والجمعية العربية للتحكم البولي

    كيف يمكن التفريق بين آلام الكلى والآلام العضلية أو آلام الغضاريف في الظهر؟

    الآلام العضلية وآلام الغضاريف تصاحبها صعوبات في الحركة غالبًا، بمعنى أن الألم يمنع المريض من الحركة بصورة طبيعية، ويلزمه بالبقاء في وضع معين، بخلاف آلام الكلى، التي لا ترتبط بالحركة ولا بوضع معين، وتظل موجودة في كل الأوضاع، ويظل المريض يتلوى من شدتها ويحاول تخفيفها بالحركة في اتجاهات مختلفة دون جدوى.

    ما هي المضاعفات المحتملة عند تأخر علاج الحصوات؟

    عند تأخر علاج الحصوات يُخشى على المريض من بعض المضاعفات الناتجة عن وجود الحصوات، مثل:

    • ظهور حصوات أخرى تسبب آلامًا غير محتملة أو تؤثر وظيفيًا على الكليتين وعلى عملية التبول.
    • وجود التهابات ناتجة عن تراكم البكتيريا والصديد على الحصوات.
    • تأثر الكليتين وظيفيًا بوجود الحصوات، واحتمالات حدوث فشل كلوي مستقبلًا.

    كيف يتم تشخيص الحصوات؟

    في البداية يقوم الطبيب بالتشخيص الأولي من الفحص السريري

    ومن معرفة الأعراض التي يعاني منها المريض ووصف الآلام التي يشعر بها

    ثم بعد ذلك يعتمد على الأشعات العادية في التشخيص، وتظهر الأشعة العادية نحو 80% من الحصوات

    وإذا لم تظهر الحصوة في الأشعة العادية يلجأ الطبيب إلى بعض الأشعات المتقدمة للتشخيص

    مثل:

    • الأشعة بالصبغة
    • والأشعة المقطعية.

    وتعتبر الأشعة المقطعية أفضل الأشعات التي تستخدم في تشخيص الحصوات وأكثرها تقدمًا، وذلك لأنها تضع بين يدي الطبيب المعالج معلومات أكثر وأدق عن الحصوة وشكلها ومكانها، بخلاف أن تكلفة إجراء الأشعة المقطعية مقاربة جدًا لتكلفة إجراء الأشعة بالصبغة، مع أنها تعطي معلومات أكثر وأدق كما وضحنا.

    كيف يتم علاج الحصوات؟

    يتم علاج الحصوات المختلفة بإحدى الطرق التالية:

    • العلاج الدوائي: وذلك مع الحصوات الصغيرة التي لا يتعدى قطرها نصف السنتيمتر، ولا تتسبب في انسداد الحالب، فيتم علاجها ببعض الأدوية مع تطبيق بعض التعليمات السلوكية، إلى أن تختفي الحصوة أو تنزل مع البول.
    • الشفط: وذلك مع بعض الحصوات التي توجد أسفل الحالب أو في مجرى البول.
    • التفتيت السطحي أو الخارجي: باستخدام الموجات التصادمية، ويطلق عليها غير المتخصصين مجازًا: تفتيت حصى الكلى بالليزر في بعض الأحيان، لكنها تسمية غير دقيقة.
    • التفتيت الداخلي: أو تفتيت حصى الكلى بالليزر باستخدام المناظير الجراحية.
    • الإزالة الجراحية: وفيها يقوم الطبيب المعالج بفتح المريض جراحيًا لإزالة الحصوة، وذلك مع الحصوات الكبيرة الموجودة في مناطق يصعب الوصول إليها بالمنظار الجراحي ولا يمكن تفتيتها بالطرق الأخرى المتاحة.

    كيف يتم تفتيت حصى الحالب بالمنظار ؟

    يتم تفتيت حصى الحالب بالمنظار وفق الخطوات التالية:

    • يدخل الطبيب أنبوب المنظار من مجرى البول، ويسير به إلى الداخل عكس مسار البول (مجرى البول، ثم المثانة، ثم الحالب، ثم الكلى) حتى يصل إلى مكان الحصوة لتفتيتها.
    • تعمل الكاميرا الدقيقة المثبتة في رأس أنبوب المنظار على نقل المشهد الداخلي مكبرًا للطبيب على شاشة خارجية متصلة إلكترونيًا بأنبوب المنظار، لتساعد الطبيب على استهداف الحصوة وتفتيتها بتسليط الأشعة عليها.
    • بمجرد تسليط الأشعة على الحصوة تتفتت وتتحول إلى غبار، ويتم بعد ذلك شفط هذا الغبار أو سحبه إلى الخارج.

    وتعتبر هذه الخطوات خطوات موحدة في العمليات التالية:

    تفتيت حصى الكلى بالمنظار و تفتيت حصى الحالب بالمنظار و تفتيت حصى المثانة بالمنظار 

    وما يختلف فقط هو مكان دخول المنظار لاستهداف الحصوة

    وقد تختلف أيضًا أنواع المناظير المستخدمة في هذه العمليات باختلاف نوع الحصوة ومكانها

    حيث يمكن تفتيت حصى المثانة بالمنظار الصلب مثلًا، ويمكن تفتيت حصى الحالب بالمنظار الصلب أيضًا إذا كانت الحصوة توجد في أسفل الحالب، لكن أغلب حصوات الحالب يتم تفتيتها باستخدام المناظير المرنة، وكذلك يتم تفتيت حصوات الكلى بالمنظار المرن فقط ولا يمكن استخدام المناظير الصلبة للدخول إلى هذا العمق.

    ومن أهم أنواع المناظير التي يتم استخدامها في عمليات تفتيت الحصوات:

    •  الصلبة.
    • المرنة.
    • الرقمية.

    ما هي شروط تفتيت الحصوات سطحيًا باستخدام الموجات التصادمية أو الموجات فوق الصوتية؟

    هناك شروط معينة يجب توافرها ليمكن استخدام الموجات التصادمية في تفتيت الحصوات، من أهمها:

    • لا يزيد طول الحصوة على السنتيمتر الواحد، أو السنتيمتر ونصف السنتيمتر (1.5 سم) بحد أقصى.
    • أن لا يعاني المريض من التهابات في مجرى البول.
    • و أن لا يعاني المريض من انسدادات في الكلية.
    • إذا لم يستجب المريض للعلاج بعد جلسة واحدة أو جلستين على الأكثر لا يتم تكرار محاولات العلاج، ويلجأ الطبيب عندها إلى تفتيت حصى الحالب بالمنظار كحل بديل ونهائي.

    ما هي العناصر التي تحدد الطريقة الأنسبة لعلاج الحصوات؟

    يتم تحديد الطريقة الأنسبة لعلاج الحصوات بالنظر إلى العناصر التالية:

    • حجم الحصوة.
    • مكان الحصوة.
    • شكل الحصوة.
    • نوع الحصوة أو تكوينها أو تركيبها الكيميائي، الذي يكسبها خواص معينة في الشكل والصلابة والقابلية للتفتيت وغير ذلك.

    وبعد التخلص من الحصوات الموجودة يجب على المريض الالتزام بخطة علاجية وقائية أو تحفظية، حتى لا تظهر المزيد من الحصوات مستقبلًا.

    ما هي العوامل الفارقة في تحديد تكلفة عملية تفتيت حصى الكلى بالمنظار ؟

    هناك العديد من العوامل التي تؤثر في تحديد تكلفة عملية تفتيت حصى الكلى بالمنظار وعملية تفتيت حصى الحالب بالمنظار

     ومن أهم هذه العوامل:

    • نوع المنظار المستخدم في التفتيت (صلب/ مرن/ رقمي).
    • حجم الحصوة ومكانها وتركيبها الكيميائي.
    • الاستعداد الصحي للمريض، وإجراءات الرعاية المصاحبة قبل إجراء العملية وبعدها.
    • خبرة الطبيب المعالج ومهارته ومكانته الطبية، وتجهيزات المركز الطبي الذي يجري فيه العملية، ومستوى خدمات الرعاية الطبية المقدمة.

    كيف يمكن للمريض وقاية نفسه من ظهور الحصوات بأنواعها؟

    • شرب السوائل باستمرار (المياه تحديدًا، وبكمية لا تقل عن 3 لترات يوميًا).
    • عدم تناول أي أدوية أو فيتامينات أو مكملات غذائية في غياب الإشراف الطبي.
    • التوازن الغذائي.

    د. أحمد فاروق، افضل دكتور مسالك بولية في مصر :

    يعتبر د. أحمد فاروق افضل دكتور مسالك بولية في مصر واحدًا من أبرز الأسماء المتخصصة في مصر والوطن العربي في جراحات المسالك البولية وعلاج مشاكل الضعف الجنسي عند الرجال وأمراض الذكورة والعقم، وذلك لخبرته العملية الطويلة، ومكانته العلمية المرموقة، وعضوياته المتعددة في الجمعيات الدولية المتخصصة في جراحات المسالك البولية والتحكم البولي في أمريكا وأوروبا، وسجله الطبي الحافل بالعمليات الناجحة والأبحاث التي ساهمت بفاعلية في تطور مجاله.

    المتعلقة

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.