Close

تكلفة منظار المثانة في مصر 2021

بعد أن كانت الكثير من العمليات الجراحية تتسم بالتعقيد والخطورة

أتاحت المناظير الجراحية للطبيب والمريض معًا درجة أعلى من الدقة والسهولة والسرعة والأمان

في إجراء العديد من العمليات الجراحية الصعبة

ويعتبر طب المسالك البولية من التخصصات الطبية التي تطورت تطورًا هائلًا

و ذلك بفعل التوسع في استخدام المناظير الجراحية، سواء في استئصال الأورام، أو في تفتيت الحصوات، أو غير ذلك

ومع هذا التطور الهائل؛ تغيرت تكاليف العديد من الإجراءات الجراحية

بعد أن أصبحت أكثر بساطة، ولم تعد تتطلب فترات طويلة للتأهيل قبل العملية وللتعافي بعدها

و في هذا المقال نتحدث عن تكلفة منظار المثانة في مصر 

ما هي العوامل المؤثرة في تحديد تكلفة منظار المثانة ؟

يعتمد تحديد تكلفة منظار المثانة على العديد من العوامل المتغيرة، من أهمها:

  • طبيعة الإجراء: لأن منظار المثانة يستخدم في العديد من الإجراءات، منها: استئصال أورام المثانة، ومنها: تفتيت حصوات المثانة، وغير ذلك، وباختلاف طبيعة الإجراء أو الهدف من استخدام المنظار تختلف تكلفة منظار المثانة بالطبع.
  • نوع المنظار المستخدم: المناظير الجراحية لها أنواع متعددة، فهناك المنظار الصلب، والمنظار المرن، والمنظار الرقمي (Digital)، وغير ذلك، وباختلاف نوع المنظار المستخدم تختلف تكلفة منظار المثانة أيضًا.
  • حالة المريض: باختلاف حالة المريض تختلف تكلفة منظار المثانة كذلك، فأورام المثانة تختلف من حالة لأخرى في المكان والطبيعة والحجم، وكذلك الحصوات تختلف من حالة لأخرى في الحجم والتكوين والشكل، ولكل حالة متطلباتها الإجرائية المختلفة، والتي تساهم في تحديد التكلفة.

وبخلاف هذه العوامل؛ تؤثر العديد من العوامل الأخرى في تحديد التكلفة أيضًا

مثل: خبرة الطبيب ومهارته ومكانته العلمية

ومستوى التجهيزات والخدمات الطبية التي يقدمها المركز الطبي أو المستشفى الذي تجرى فيه العملية، وغير ذلك.

ما هي ميزة علاج أورام المثانة بالمنظار ؟

بخلاف سهولة الإجراء وسرعته؛ يمنح استئصال ورام المثانة بالمنظار للمريض أملًا كبيرًا في الحفاظ على المثانة والإبقاء عليها وعلى وظائفها، لأن الاستئصال بالمنظار يسمح للطبيب بإمكانية استهداف الورم بدقة وإزالته وحده دون الإضرار بالأنسجة المحيطة، لذلك عادة ما يدخل الاستئصال بالمنظار ضمن خطة علاجية أشمل يطلق عليها العلاج الاستبقائي أو التحفظي، وهو علاج متعدد المراحل يستهدف الحفاظ على المثانة، لكن مثل هذه الخطط العلاجية لا يمكن تطبيقها مع جميع الحالات، ففي بعض الحالات يكون الورم قد انتشر بدرجة لا تسمح باستهدافه دون استئصال المثانة بالكامل لمنع انتشار الورم لمناطق أخرى في الجسم، وعند استئصال المثانة جذريًا، عادة ما يقوم الطبيب بإجراء عملية تكميلية لاحقًا لإعادة بناء المثانة وإيجاد مسار بديل لتصريف البول.

د. أحمد فاروق، افضل دكتور مسالك بولية في مصر الجديدة :

يعتبر د. أحمد فاروق افضل دكتور مسالك بولية في مصر الجديدة واحدًا من أبرز الأسماء المتخصصة في مصر والوطن العربي في جراحات المسالك البولية وعلاج مشاكل الضعف الجنسي عند الرجال وأمراض الذكورة والعقم، وذلك لخبرته العملية الطويلة، ومكانته العلمية المرموقة، وعضوياته المتعددة في الجمعيات الدولية المتخصصة في جراحات المسالك البولية والتحكم البولي في أمريكا وأوروبا، وسجله الطبي الحافل بالعمليات الناجحة والأبحاث التي ساهمت بفاعلية في تطور مجاله.



    أ.د. أحمد فاروق استاذ م.جراحة المسالك البولية

    استشاري جراحة المسالك البولية وامراض الذكورة والعقم
    مدير وحدة جراحة المسالك البوليه بمستشفى عين شمس التخصصي سابقا
    محاضر ومدرب في جراحات المناظير البولية في المؤتمر السنوي IGLUC
    استشاري وأستاذ جراحة المسالك البولية فى: مستشفى كليوباترا، مستشفى القاهرة التخصصي، مستشفى عين شمس التخصصي، المستشفى الجوي التخصصي
    محاضر ومدرب في جراحات الناصور البولي النسائي بالجمعية الدولية والجمعية العربية للتحكم البولي

    المتعلقة

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *